ما المقصود بالوحدة والتناسب في التصميم الداخلي؟

تُعرف عملية التصميم الداخلي بكونها العملية القائمة على التكوين والابتكار في الحيز المكاني، وهذا يتطلب أن يتم جمع عدد من العناصر ليتم وضعها بشكل معيّن يساعد على تحقيق الوظيفة الخاصة بالمكان، ولكن ما يجدر الإشارة إليه أن هذه العملية تقوم على مجموعة من الأسس والقواعد التي تم تحديدها وفق دراسة وبحث وتجربة حتى يتم الحصول على تصميم داخلي ناجح في نهاية المطاف، ونظراً للأهمية الكبيرة التي تتصف بها هذه الأسس فعادةً ما ينصح بالاستعانة بأفضل شركات تصميم داخلي في ابوظبي باعتبارها الجهة ذات الخبرة الواسعة في هذا المجال، والتي يمكن من خلالها تحقيق التصميم الناجح بأقل الخسائر الممكنة.

 

وعند استشارة المصمم ذوي الخبرة فإنه سيعمل على تطبيق عملية التصميم لتهيئة الفراغ الموجود لتأدية وظائفه بأقل تكلفة وجهد ممكنين، بالإضافة لأقل احتمالية للخطأ أو حدوث الخلل في أي من عناصر التصميم، وسيركز أثناء عمله على اخذ المعطيات المعمارية بعين الاعتبار حتى يخطط للتصميم المبدع الذي سيعمل على إخراج الفراغ لحيز الوجود بالاستعانة بالمواد المختلفة والألوان الملائمة مع مراعاة التكلفة المناسبة كذلك، وأيضاً فإنه سيراعي استخدام ما يشتمل عليه الفراغ الموجود من أرضيات وجدران وسقف وأثاث وتجهيزات أخرى بشكل يحقق الاستغلال الأمثل له، وبشكل يمكن من سهولة الحركة فيه، وينتج عن ذلك حيزاً مريحً وهادئاً ومميزاً بكافة الشروط والمقاييس الجمالية.

 

ولتحقيق ما سبق ذكره لا بد من أخذ مجموعة من الشروط بعين الاعتبار، وفي هذا السياق سيتم التعريف بعنصري الوحدة والتناسب وأهميتهما في عملية التصميم الداخلي، وذلك كما يلي:

  • الوحدة
    تركّز الوحدة على أن يحمل الحيز الفراغي العام احساساً بالاستمرارية، وذلك يعني أن يتم تنسيق كافة محتوياته من أثاث وتصميم وخامات وألوان بشكل يحقق التناغم فيما بينها، ويعمل كذلك على جعل المكان فعال وظيفياً وممتع جمالياً في ذات الوقت، ومما يمكن ملاحظته عند تحقيق الوحدة هو سلاسة ونعومة الانتقال بالنظر من جزء لآخر في هذا المكان.

 

  • التناسب
    يُعبر مفهوم التناسب في التصميم عن علاقة مقارنة ما بين الجزء أو الأجزاء الموجودة بالكل، أي أنه يتعلق بالحديث عن حجم الأجزاء والمساحة المكانية، فيشار لأن التناسب يرتبط بمفهوم آخر في العملية التصميمية وهو “المقياس”، والذي بدوره يشير لحجم الأجزاء أو المكونات الموجودة في الفراغ وعلاقتها بالمستخدم، فيأتي مفهوم التناسب ليبين ضرورة أن تكون عناصر التأثيث المستخدمة متناسبة مع بعضها ومع المكان الموضوعة فيه من حيث أحجامها.

 

للتعرف على المزيد من التفاصيل الخاصة بالعملية التصميمية وأسسها زر الموقع.