كيف تجعل رحلتك لدبي فاخرة؟

ينظر لدبي باعتبارها وجهة الأحلام للملايين من الأفراد من حول العالم، كما أصبحت مقصداً لا يمل من تكرار زيارته بالنسبة لرجال الأعمال وأثرياء العالم، ويعود ذلك لما تزخر به المدينة من وجهات سياحية مميزة تساعد على جعل الرحلة بمثابة تجربة فاخرة ومليئة بالشعور بالرفاهية، حيث تبدأ هذه التجربة حتى من قبل الوصول لدبي من خلال حجز الإقامة في أحد الفنادق الفاخرة هناك، بالإضافة لحجز سيارة من افضل شركة تاجير سيارات في دبي؛ وذلك للانتقال بها من المطار وحتى مكان الإقامة، إلى جانب ذلك فإنه من الممكن زيادة مستوى الفخامة الخاصة بتجربة التواجد في دبي من خلال ما يلي من نصائح:

  • الإقامة في أحد الفنادق الفاخرة
    تزخر دبي بعدد كبير من الفنادق الفاخرة إلى جانب المنتجعات الساحرة، والتي بدورها تمنح الزائر لدبي احساس البذخ والرفاهية الذي يحلم بعيشه، والذي لن ينساه أبداً، ويذكر بأن هذه الفنادق توفّر أرقي أنواع خدمات الضيافة الفندقية وفق أعلى المستويات والمعايير العالمية، ولا تغفل عن إمكانية الاستمتاع بعدد كبير من الميزات وقسائم العروض المتوفرة في كل الفنادق هناك.

 

  • تناول الطعام في أحد المطاعم الفخمة
    تنتشر في دبي مجموعة كبيرة ومتنوعة من المطاعم التي تقدم جميع أنواع وأصناف الطعام من جميع أنحاء العالم، ومما ساعد على ذلك كون دبي ملتقى ضخم لجميع الجنسيات والثقافات العالمية، فاحرص على زيادة فخامة رحلتك لدبي من خلال الاستمتاع بتذوق كل أنواع المطابخ الشرقية والغربية والمحلية، ابتداءً من الأطعمة العربية والأطعمة الهندية ودول شرق آسيا، وصولاً إلى الاطعمة الاوروبية بشتى أنواعها.

 

  • قيادة سيارة الأحلام
    إذا كنت من محبي السيارات الفارهة فلا بد لك إذا من الحصول على سيارة أحلامك من خلال أحد المكاتب التي تقدم أفضل السيارات الفاخرة للتأجير في دبي، ثم قم بعد ذلك بجولة لافتة للأنظار في جميع أنحاء دبي.

 

  • رحلة تنقل فاخرة بطائرة خاصة
    تمتلك بعض الفنادق الفخمة في دبي منصات هبوط للطائرات المروحية، الأمر الذي يساعدك على القيام بتجربة مميزة للوصول للفندق على متن طائرة هليكوبتر خاصة، وحتى يتم ذلك لن يتعين على الشخص سوى الحجز المسبق من خلال (الكونسيرج)، ومن جهة أخرى فإنه يمكنك حجز طائرتك من خلال شركة (هيلي دبي)، الأمر الذي سيتيح لك إمكانية الانتقال بها ما بين ملاعب الجولف والفنادق وغيرها من الأماكن، لتتمتع بتجربة فريدة يتمتع بها كبار الشخصيات.

أهم النصائح من خبراء العناية بالبشرة

تعتبر البشرة الصحية والخالية من المشاكل من أهم علامات الجمال وأكثرها وضوحاً، حيث يمكن الاستدلال من خلال مظهر البشرة على مدى اهتمام المرأة بالعناية بنفسها وجمالها، ولذلك من النادر جداً ملاحظة عدم اهتمام سيدة بنصائح العناية بالذات، وذلك بغض النظر عن عمرها أو مستواها الاجتماعي أو أي اعتبارات أخرى، وفي هذا السياق سيتم تقديم مجموعة من أهم نصائح العناية بالبشرة التي يقدمها الخبراء، وذلك كما يلي:

  • التمتع بقسط كافٍ من الراحة
    يعتبر الحصول على الراحة من خلال النوم الكافي أولى خطوات العناية بالبشرة وأهمها، حيث ينطوي ذلك على جعل البشرة صحية أكثر ويمنع من ظهور علامات الإجهاد عليها، وخاصة الهالات الداكنة تحت العينين، ولذلك فإنه من المهم عدم الإغفال عن النوم بمعدل 7-9 ساعات يومياً وفق ما يوصي خبراء البشرة والجمال.

 

  • تنظيف البشرة بطريقة صحيحة
    تحتل نظافة البشرة أهمية كبيرة عندما يتعلق الأمر بالعناية بها وبصحتها، وحتى يتم تحقيق الاستفادة المرجوة من هذه العملية فإنه من الضروري أن يتم تطبيقها بطريقة صحيحة، والخطوات الصحيحة تقوم على ما يلي:
  • اختيار نوع غسول بشرة ملائم وقادر على التخلص من الجراثيم أو البكتيريا عن البشرة، والحرص على شطفها بالماء الفاتر وليس الساخن؛ تلافياً للإضرار بصحتها والتسبب بظهور القشور عليها.
  • الضغط برفق عند تطبيق الغسول وتنظيفها، وتجنب استخدام الفرك القوي للحؤول دون ظهور التجاعيد المبكرة.
  • غسل البشرة وتنظيفها بمعدل 3 مرات يومياً، صباحاً ومساءً وخلال النهار، مع مراعاة أن يتم شطفها بالماء الدافئ فقط ودون صابون صباحاً؛ لعدم حاجتها لذلك.
  • الاعتدال عند تنظيف البشرة وعدم الإفراط بذلك؛ للحفاظ على الزيوت الطبيعية التي ترطيب البشرة وتحميها من الفقدان.

 

  • ترطيب البشرة
    من المهم جداً الحفاظ على ليونة البشرة ومنع جفافها من خلال الانتظام على استعمال المرطّبات، وهنا لا بد من تقديم النصح باختيار أنواع المرطبات التي تشتمل في تركيبها على حمض الهيالورونيك؛ لإفادة هذا المركب في ملئ الخطوط الدقيقة أو التجاعيد التي تعاني منها البشرة، كما يسهم في التخلص من علامات الإرهاق التي قد تبدو عليها، فتظهر بصورة أكثر شباباً.

 

  • حماية البشرة
    تحتاج البشرة بشكل ضروري جداً للحماية من العوامل البيئية التي قد تتسبب في ضررها، وأهم ذلك هي الحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية، حيث أن هذه الحماية تطبق من خلال الالتزام باستعمال الكريم الواقي من الشمس عند الخروج من المنزل بشكل خاص، بالإضافة لارتداء ما يلزم من أغراض لتطبيق حماية إضافية، كالنظارات الشمسية والقبعة.

أفضل خمس نصائح للتغلب على الحزن

تمر على الفرد مجموعة من الأزمات الحياتية التي تتسبب له بالشعور بالحزن، فقد يفقد شخص عزيز عليه تارةً، وقد يفشل في تحقيق هدف معين تارةً أخرى، وكذلك قد يشتاق لشخص بعيد، وغير ذلك الكثير من الظروف الحياتية المحزنة، وبشكل عام يمكن الإشارة لمشاعر الحزن بأنها من المشاعر الطبيعية والصحية التي تمر بالفرد، ولكن الخضوع لها ينطوي على الدخول في مشاعر حزن قوية وطويلة المدى وشديدة الحدة هي الاكتئاب، والذي بدوره يؤثر بصورة سلبية شديدة على حياة الفرد قد تصل في بعض المراحل للتفكير ومحاولة الانتحار، ومن هذا المنطلق وجب التنويه لضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة للتغلب على الحزن وعدم الاستسلام له، ومن النصائح المهمة التي يمكن تقديمها بهذا الصدد ما يلي:

  • الاعتراف بمشاعر الحزن
    يعد الاعتراف بمشاعر الحزن الموجودة من الخطوات الأساسية التي ستساعد على التغلب عليه، فلا يمكن العمل على تغيير شيء دون الاعتراف بوجوده، كما لا بد للفرد من أن يكون صادقاً مع نفسه من حيث الرغبة في تغيير الوضع القائم وتحسينه.

 

  • التفكير بصورة إيجابية
    للتفكير بإيجابية دور كبير وفعال في التغلب على حالة الحزن الراهنة، فذلك يساعد على تقبل الوضع الحالي من خلال رؤية ما فيه من مميزات وإيجابيات، كما أن التفكير بإيجابية له دور في التغلب على الشعور بالألم وإعادة ترتيب الأولويات والأهداف من جديد، إلى جانب ذلك فإنه سيمنع من الانغماس في الأفكار والمشاعر السلبية التي يقتصر دورها على تحطيم الذات أكثر فأكثر.

 

  • رفع مستوى الحديث الذاتي
    لكل منّا حديث داخلي وذاتي مع نفسه، وعند الشعور بالحزن أو أي من المشاعر السلبية الأخرى لا بد من رفع مستوى الحديث الذاتي بحيث يكون إيجابياً بشكل كبير، ويتم التركيز خلاله على ذكر الجوانب الإيجابية للنفس ومزاياها بشكل يرفع من مستوى الثقة بالنفس ويحسن من النظرة إلى الذات.

 

  • ممارسة الأنشطة الممتعة
    يساعد ممارسة الأنشطة المسلية على التغلب على مشاعر الحزن بفضل ما تقدمه للنفس من شعور بالاستمتاع، كما أنها تبتعد بتفكير الشخص عن الظرف الذي يمر به وتوجهه نحو التفكير بالوقت المسلي الذي يقضيه مع الأصدقاء أو مع من يحب.

 

  • التطوع لمساعدة الآخرين
    ينطوي القيام بالتطوع لمساعدة الآخرين على تغيير النظرة للحياة بشكل عام، ويساعد أيضاً على ملء النفس بمشاعر البهجة والسعادة مقابل ما يتم تقديمه من عون للغير، ولا يُغفل عما يتم تحقيقه من رفع للمعنويات الذاتية ولدى الآخرين أيضاً مقابل هذا العمل الإنساني.